تجربة الإصلاح الدستوري في المغرب

2015-12-09
تجربة الإصلاح الدستوري في المغرب

شكّلت المراجعة الدستورية التي عرفها المغرب، والتي جاءت تفاعلًا مع ما شهده من حراك شعبي، تكريسًا للمنجزات التي عرفها مسلسل التحوّل الديمقراطي منذ مطلع الاستقلال، فالتغيير الذي عرفته مختلف دول المنطقة، والحراك المغربي المتمثّل في حركة 20 فبراير، كانا بمثابة المحفّز لإطلاق دينامية مجتمعية جديدة في المغرب، تمثّلت في المنسوب المتزايد من الوعي الشعبي بقضايا الشأن العام، والتركيز على مقاومة نزوعات الفساد والاستبداد.

كما كانت هذه الدينامية التي تفاعل من خلالها المغرب مع ما شهده محيطه الإقليمي محط أنظار المراقبين، لكونها حالة استثنائية في المنطقة العربية وشمال إفريقيا. وهي تجربة جديرة بالدراسة وأن توضع خلاصاتها والنقاشات حولها تحت تصرّف القارئ والمتابع والباحث.

هذا المؤلَّف الجماعي الذي أشرف على تحريره الدكتور سعد الدين العثماني، أوّل وزير خارجية في حكومة الإصلاح الدستوري، يُعدّ وثيقة بالغة الأهمية لما تمّ في المغرب، وقد أُلحق بالكتاب نص الدستور الجديد.

--------------------

تحرير: سعد الدين العثماني
سعر الكتاب: 8 دولارات
عدد الصفحات: 224
سنة النشر: 2015

مكان البيع: مبنى منتدى العلاقات العربية والدولية (رقم 28) الحي الثقافي - كتارا + مكتبة جرير بالدوحة / مكتبة وسم في اسطنبول (الفاتح- شارع فوزي باشا)