ثنائية الخراب والخلاص في الرواية العبرية الحديثة

ثنائية الخراب والخلاص في الرواية العبرية الحديثة

شكلت رؤى الديستوبيا الكابوسية ما يشبه الظاهرة داخل الأدب العبري الحديث، تأثرًا بالأدب العالمي، لكن هذه الرؤى اتخذت أبعادًا خاصة في الأدب الإسرائيلي؛ إذ إنه أدبٌ يستقي مفاهيمه ورؤاه من مشارب عقدية في الأساس، تتعلق بوجود اليهودي واستمرار بقائه، وبنهج الدولة الإسرائيلية المقامة على أنقاض رُبى فلسطينية مسلوبة. وفي عام 1948م تحقق هدف الحركة الصهيونية وأُعلن قيام دولة إسرائيل، غير أن تلك الحركة لم تستطع تبديد مشاعر الخوف من قلوب الإسرائيليين، ولم تستطع هذه الدولة أيضًا، إشعارهم بأن مستقبلهم في ظلها آمن.

يتناول الكتاب أربعة أعمال روائية إسرائيلية هي الحلم الرابع لـ دافيد ملاميد، ودلالة الحائرين لـ جلعاد عتسمون، ويوم القيامة لـ عميحاي شابيرا، و2023 لـ يجئال سرنا، تضع تصورًا لإسرائيل المنهارة الخربة، حيث تسقط الدولة ويتشرد مواطنوها، لاجئين في أنحاء العالم، بل عائدين إلى بلادهم الأصلية ومواطن آبائهم. ولهذا الانهيار والخراب أسباب تخيلتها الأعمال الروائية، واستمدتها من الواقع السياسي والاجتماعي والاقتصادي والثقافي، ومن أزمة الهوية اليهودية الإسرائيلية القائمة. وذلك كله في إطار قراءة الواقع، ومحاولة تجنب الكارثة الوشيكة للحيلولة دون وقوعها.

لكن الحال في رؤى الأدب الإسرائيلي الكابوسية، أنه لا بد أن يكون الخراب فيه مشفوعًا بالخلاص، تلك الثنائية التي لازمت اليهود فكرًا وعقيدة وتاريخًا، والتي مفادها بأن اليهود شعب أزلي وخالد، يتعرض للمحن الشديدة على مر التاريخ، لكنه يقهرها ويتغلب عليها وينهض مجددًا ليعاود الحياة، وأن إسرائيل الحالية ليست إلا حلقة في هذه الثنائية، ثنائية الزوال والتجدد.

 

————————-

تأليف: أميرة عمارة

 سعر الكتاب: 18 ريال قطري- 5 دولارات

عدد الصفحات: 208

سنة النشر: 2019

مكان البيع: مبنى منتدى العلاقات العربية والدولية (رقم 28) الحي الثقافي - كتارا + مكتبة جرير بالدوحة / مكتبة وسم في اسطنبول (الفاتح- شارع فوزي باشا)

منتدى العلاقات العربية والدولية

fairforum.org